راسلنا على الواتس اب
تم نشرة21 فبراير 2021 لا يوجد تعليقات 35 مشاهدة
رؤية جديدة لـ”مشروعك” في ضوء فرص صندوق التنمية الزراعي السعودي

رؤية جديدة لـ”مشروعك” في ضوء فرص صندوق التنمية الزراعي السعودي

صرح منير بن فهد السهلي، المدير العام لصندوق التنمية الزراعي السعودي، في مقابلة مع قناة CNBC عربية، يوم الثلاثاء 19 من يناير الماضي، بأن القطاع الزراعي بالمملكة العربية السعودية يشهد فجوة تمويلية كبيرة لا يستطيع صندوق التنمية سدها بمفرده، قائلًا، إنه تم توقيع اتفاقيات وعقود تجارية مع 5 بنوك حتى الآن، وأن التمويلات المقدمة من البنوك بلغت 2,5 مليار ريال.

وكشف “السهلي” أن استثمارات صندوق التنمية الزراعي السعودي في الخارج تتعلق بالأمن الغذائي، وأن المحفظة الاستثمارية بلغ مليار ريال، وأنه منذ العام 2016 نمت قروض الصندوق بنسبة 300% والت كانت 500 مليون ريال، ووصلت في العام 2020 لأكثر من 3,7 مليار ريال، موضحًا أن جزءًا من تلك القروض كان لتخفيف أثر جائحة فيروس كورونا المستجد، ومن أهم المشاريع التي تم تمويلها (الدواجن – الاستزراع السمكي – البيوت المحمية).

وأكد مدير الصندوق في حديثه حول موافقة صندوق التنمية الوطني على استراتيجية صندوق التنمية الزراعي من 2021 حتى 2025، أن صندوق التنمية الزراعي بالتنسيق مع صندوق التنمية الوطني ووزارة البيئة والمياه والزراعة سيظل يدعم القطاع الزراعي وذلك لدعم وتعزيز استراتيجية الأمن الغذائي بالمملكة العربية السعودية.

وأشار إلى أن ذلك يهدف إلى زيادة سلاسل الإمداد الزراعي، والتنمية الريفية المستدامة، وتعزيز المنتجات الرئيسية، ودعم الاستثمارات في المحاصيل المستهدفة، وأن الموافقة قد جاءت نتيجة ملائمة هذه الاستراتيجية الجديدة للصندوق مع رؤية السعودية 2030 للأمن الغذائي.

وقال “السهلي” إن صندوق التنمية الزراعي قدم 3 مبادرات تمثلت في؛ تأجيل الأقساط المستحقة على المستثمرين بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد، وتعزيز وتوفير رأس المال الزراعي، وتمويل خاص باستيراد المنتجات الزراعية المستهدفة، وأن حجم التمويل بلغ 2,450 مليار ريال سعودي، وأن عدد المستفيدون وصل إلى نحو 4500 مواطن.

وتابع أن هناك مبادرات إضافية شملت مبادرات التعامل مع البنوك لتمويل بعض المنتجات المتخصصة بالإضافة إلى التمويل غير المباشر، ومبادرة استيراد المنتجات الزراعية حيث يدخل الصندوق كضامن للقروض المقدمة من البنوك إلى المستثمرين، وأنه بفضل الشروط واللوائح الخاصة بالصندوق على الإقراض انخفضت نسبة المشاريع المتعثرة.

ولفت المسؤول إلى أن الصندوق يمول مشاريع الاستثمار بالخارج للمستثمرين السعوديين منها زراعة المحاصيل الاستراتيجية خارج السعودية بحيث يحصل المستثمر على 50% من المحصول وتحصل الدولة المستضيفة على 50%، وأن الاستراتيجية الجديدة للصندوق تعتمد على أولويات الأمن الغذائي وتغطية سلسلة الإمداد الزراعي عبر لصناعات التحويلية والبيوت المحمية.

وخلال المقابلة، تحدث المدير العام لصندوق التنمية الزراعي السعودي عن أن الصندوق يشجع التحول الرقمي واستخدام تقنيات حديثة ومتقدمة في البيوت المحمية، كما يشجع الزراعات العمودية التي تعمل على زيادة الطاقة الإنتاجية وترشيد استهلاك المياه، كذلك يشجع التقليل من استخدام العمالة، مشيرًا إلى أن الصندوق يتوقع زيادة في حجم تمويلات استيراد محصول الشعير.

جدير بالذكر، أن وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية قامت بطرح بعض الفرص الاستثمارية الجديدة في ضوء تقديمها برامج ودعم مالي للمزارعين، وكانت أحدث تلك الفرص زراعة البن في منطقة الباحة.

رؤية “مشروعك” لإعداد دراسات جدوى بالقطاع الزراعي

عكفت شركة مشروعك لدراسات الجدوى وخطط الأعمال على دراسة وتحليل السوق الزراعي بالسعودية، ومن خلال إعداد البحوث التسويقية وجدت أن المشاريع الزراعية محدودة رغم التطور الملموس والمتابعة المستمرة من وزارة البيئة والمياه والزراعة السعودية، والدعم المقدم المالي وطرح فرص استثمارية جديدة، لذا يرى قسم العلاقات العامة بالشركة ضرورة بداية التسويق لإعداد دراسات الجدوى في القطاع الزراعي بالمملكة العربية السعودية طبقًا لرؤية المملكة 2030 والتي تركز على الأمن الغذائي والتنمية الريفية، وتسعى الشركة إلى الاستفادة من تطور القطاع الزراعي بالسعودية بالاستحواذ على نسبة كبيرة من الفجوة التسويقية في سوق إعداد دراسات الجدوى للمشاريع الزراعية، حيث أنها تستخدم أحدث الأساليب والتقنيات المتطورة لتقديم دراسة جدوى متقنة ودقيقة تتوافق مع رأس مال صحاب المشروع ومع أفضل معايير الجودة العالمية في مجال إعداد دراسات الجدوى.

وفي هذا الصدد تتمثل رؤية شركة مشروعك لدراسات الجدوى وخطط الأعمال المستقبلية في تمكين عملائنا من تطلعاتهم وتحقيق أهدافهم وبناء علاقات دائمة ومستمرة معهم، إضافة إلى تقديم خدمات متطورة خاصة بإعداد دراسات الجدوى وتقديم الاستشارات الاقتصادية والإدارية والحلول التطويرية والعمل على توفير فرص استثمارية من خلال البحوث التسويقية يمكن استغلالها لمختلف القطاعات وبالأخص القطاع الزراعي بالمملكة العربية السعودية، ونحن الآن بطورنا الجديد نقدم فرص متعددة لخدمة هدف الشركة في التوسع والانتشار، كما أننا نهدف إلى مساعدة العملاء في تنفيذ مشروعاتهم من خلال خارطة طريق بسيطة وواضحة للمشروع بداية من إعداد دراسة الجدوى التسويقية والمالية والفنية له إلى متابعة عملية التنفيذ على أرض الواقع، وذلك بتقديم خدمات الدعم الفني المختلفة في توفير المواد الخام وخطوط الإنتاج وكافة التجهيزات الفنية اللازمة لتشغيل المشروع.

ونعمل جاهدين أن يكون فرعنا الثاني في المملكة العربية السعودية قادر على تلبية كافة رغبات العملاء وأن يصل إلى رضائهم عن خدمات إعداد دراسات الجدوى وخطط الأعمال المقدمة، حيث تعتمد شركة مشروعك على فريق عمل من الاستشاريين المختصين والخبراء الذين يتمتعون بالسمعة الطيبة على مدار أعوام ولهم بصمة واضحة وتاريخ طويل في مجال إعداد دراسات الجدوى وخدمة الاستثمار، يعمل على مواكبة التطورات في مختلف القطاعات الاستثمارية، ويتميز ذلك الفريق بمزيج منفرد من المهارة والخبرة تمكنه من تقديم دراسة جدوى ناجحة بكل ثقة، فقد نفذ أكثر من 3000 دراسة جدوى في مختلف دول العالم والوطن العربي في (القطاع الصحي – القطاع الخدمي والتجاري – قطاع المشروعات الصغيرة – القطاع الصناعي – قطاع سيدات الأعمال – القطاع السياحي – قطاع المواد الغذائية – القطاع التعليمي – قطاع التشييد والبناء – قطاع البلاستيك).

وتقدم شركة مشروعك لدراسات الجدوى وخطط الأعمال خدماتها من خلال 450 استشاري متخصص في قطاعات مختلفة و75 مكتب استشاري في أكثر من 25 دولة، بما في ذلك (إعداد دراسات الجدوى – إجراء البحوث التسويقية والاقتصادية – تقديم الاستشارات الإدارية والاقتصادية – تقييم المشاريع – تحليل الفرص الاستثمارية – تحليل خطوط الإنتاج – دراسة البدائل)، وما توصلنا إليه من نجاح لم يأتي من قبيل الصدفة لكنه نابع من العمل المتقن الذي يتم بكل احترام وترابط بين فريق عمل الشركة، ونسعى باستمرار إلى التطور والتحسين من أدائنا لتقديم خدمات تتجاوز توقعات وتطلعات عملائنا، كما نهدف إلى وضع أقدامنا في كل دولة حول العالم من خلال استراتيجية التوسع والانتشار.

اضف تعليق

هل تود الاشتراك في القائمة البريدية لاستقبال أجدد الدراسات والعروض ؟