راسلنا على الواتس اب
تم نشرة31 يوليو 2021 القطاع :الإمارات العربية المتحدة 222 مشاهدة
مستحضرات التجميل

مستحضرات التجميل

  • المشروع الأول “مصنع مستحضرات التجميل”:

تقوم فكرة المشروع على إنشاء مصنع، هدفه إنتاج مستحضرات التجميل المختلفة مثل: الكريمات المبطنة (البرايمر)، وكريمات الأساس (الفاونديشن)، والكونسيلر، وأحمر الشفاه، والأيشادو، والهايلايتر، والكحل وغيرها. ويسعى المشروع إلى تقديم منتجات ذات جودة عالية، تعمل على منافسة المنتجات العالمية الموجودة في الأسواق المحلية.

  • المشروع الثاني “وكالة توزيع مستحضرات التجميل”:

المشروع عبارة عن وكالة كبرى، تقوم بعرض مستحضرات التجميل المحلية أو المستوردة في أماكن جذابة، ومبهرة بغرض بيعها للجمهور المستهدف. لا يحتاج المشروع إلى رأس مال كبير للشروع في تنفيذه على أرض الواقع؛ الأمر الذي يجعل المشروع فرصة استثمارية كبرى بدولة الإمارات العربية المتحدة.

  • سوق مستحضرات التجميل العالمي:

يمكننا تقسيم مظلة “الجمال” إلى فئات أربع: العناية بالبشرة، ومستحضرات التجميل، والعطور، والعناية الشخصية. وفيما يلي توضيح لحجم سوق هذه الفئات:

أولًا: من 2005 حتى 2010م

ثانيًا: من 2011 حتى 2019م:

 

  • لماذا الإمارات:

  • في عام 2016م استوردت الإمارات من العطور ومياه التجميل/ (أو_دي تواليت) بما قيمته 531,636,000 دولار وفي 2019م ارتفع الرقم ليصل إلى 866,415,000 دولار. مما يجعل العطور بصفة خاصة ومستحضرات التجميل بصفة عامة فرصة استثمارية كبيرة بالإمارات، ولعل نظرة على الرسم البياني التالي توضح ما ذهبنا إليه:

  • استوردت الإمارات في 2016م مكياج ومستحضرات للعناية بالبشرة بنحو 880,252,000 دولار وارتفع الرقم ليصل في 2019م إلى 1,057,188,000 دولار، وهو أمر يؤكد أن مستحضرات التجميل فرصة كبيرة على أرض الإمارات. ولمن أراد أن يعرف ماذا استوردت الإمارات من هذه المنتجات خلال السنوات الفائتة، فإن هذا الجدول التالي يوضح ذلك:

  • أمّا عن مستحضرات العناية بالشعر فقط، فقد استوردت الإمارات في 2016م بمبلغ قيمته 224,161,000 دولار وفي عام 2019م ارتفع الرقم ليصل إلى 327,409,000 دولار. وعن إجمالي ما استوردته الإمارات في السنوات الأخيرة فإن هذا الجدول التالي يوضح ببياناته كيف أن صناعة وبيع مستحضرات التجميل فرصة كبيرة بالإمارات:

  • في عام 2016م كانت الإمارات قد استوردت مزيلات روائح (جسدية) وكريمات للحلاقة بما يعادل 324,135,000 دولار وفي عام 2019م ارتفع هذا الرقم ليصل إلى 352,174,000 دولار. وهذا الجدول التالي يوضح لعميلنا قيمة ما استوردته الإمارات من مزيلات الروائح الجسدية وكريمات الحلاقة خلال السنوات الفائتة:

  • يذكر أن الإمارات استوردت في 2016م مستحضرات للعناية بالفم والأسنان تقدر قيمتها بنحو 150,576,000 دولار وقد ارتفع الرقم ليصل إلى 205,773,000 دولار عام 2019م، وهذا يؤكد أن الاستثمار في هذه المنتجات سيكون مربحًا إلى حد كبير.

 

  • ولا ننسى أن الإمارات استوردت عام 2016م مخاليط عطرية بما قيمته 216,131,000 دولار وقد ارتفع هذا الرقم ليصل عام 2020م إلى ما يقارب 402,344,000 دولار.

لا حاجة إذن للتأكيد على أن الاستثمار في مستحضرات التجميل أو العطور أو مستحضرات العناية بالبشرة والعناية الشخصية سيكون بكل تأكيد فرصة استثمارية على أرض الإمارات العربية المتحدة؛ فإذا كنت ممن يريدون مشروعًا مُدرًّا للربح فاغتنم هذه الفرصة واطلب دراسة جدوى خاصة بمستحضرات التجميل من شركة مشروعك وكن على يقين من أن النجاح سيكون رفيق دربك.

هل تود الاشتراك في القائمة البريدية لاستقبال أجدد الدراسات والعروض ؟