نشر11 فبراير 2019 3 comments 23848 مشاهدة
دراسة الجدوى وأهميتها وطريقة إعدادها وكيفية عمل دراسة جدوى

دراسة الجدوى تعتبر حجر الزاوية في عالم ريادة الأعمال والمشاريع، فهي ليست إجراءً تحليليًا عابرًا، وإنما عملية استراتيجية شاملة تهدف إلى تقييم الجوانب القانونية والتسويقية والمالية والفنية لمشروع محتمل قبل بدء تنفيذه على أرض الواقع. وتُعد دراسة الجدوى نقطة فارقة في مسار الاستثمار؛ حيث توفر للمستثمر أو صاحب المشروع الأساس الذي يبني عليه قراره الاستثماري، وتقييم إمكانية ضخ رأس المال في المشروع المقترح أو البحث عن بدائل استثمارية أخرى أكثر ربحية وذات جدوى.

في هذا المقال، سنجيب عن أهم الأسئلة الأكثر شيوعًا حول دراسة جدوى المشاريع: ما هي دراسة الجدوى؟ وكيف يتم اعداد دراسة الجدوى؟ ولماذا يجب عمل دراسة جدوى للمشروع؟ وما هي الخمس مؤشرات دراسة الجدوى الناجحة؟ كما سنتعرف من خلال السطور التالية على مكونات دراسة الجدوى، وأبرز خصائصها، وأنواعها، وعناصرها، وأهدافها. وفي النهاية، سنقدم نموذج دراسة جدوى معتمد لدى جهات التمويل.

ما هي دراسة الجدوى؟

هي العملية التحليلية التي تُجرى قبل بدء أي مشروع بغرض تقييم جميع الجوانب المتعلقة به وتحديد ما إذا كانت فكرة المشروع مُجدية من الناحية المالية أم لا، وما هي احتمالية نجاحها في السوق المستهدف. وتشكل دراسة الجدوى دليلًا يرشد صُنّاع القرار أو الأطراف المعنية عبر بحر من المتغيرات الاقتصادية والتقنية والاجتماعية والبيئية ليصل بهم في النهاية إلى بر الأمان حيث القرار الاستثماري الصائب والصحيح.

ما الهدف من دراسة الجدوى؟

تساعد دراسة الجدوى لأي مشروع في تجنب الوقوع في فخ إهدار الوقت والجهد والمال؛ فهي لا تكتفي بعرض الفرص المحتملة للمشروع والتأكد من أن الفكرة تستحق المغامرة الاستثمارية فحسب بل تعمل على تقييم المخاطر التي قد تواجه المشروع، وتبرز أهم الحلول والاستراتيجيات لمواجهة هذه المخاطر والمعوقات. وفيما يلي أهم الأسباب التي تدفع المستثمرين لعمل دراسة الجدوى :

إعطاء أسباب وجيهة لتنفيذ المشروع

عندما تخطر الأفكار الاستثمارية في أذهان البعض نجد أن الكثيرين منهم يتحمسون على الفور ثم يعتقدون أنه بمجرد طرح الفكرة في الأسواق ستلقى استحسانًا وقبولاً غير أن الأمر لا يتم أبدًا بهذا الشكل؛ فلا بد من فهم كافة المحاور المتعلقة بسوق المشروع ومستلزماته الفنية والمالية والتنظيمية والقانونية… إلخ. وتأتي دراسة الجدوى للمشاريع لتغطي هذه المحاور ولتعطي المستثمرين ومُلّاك القرار، بناءً على تحليلات مستفيضة وأرقام حقيقية وبيانات دقيقة واقعية، الأسباب التي تدفعهم إلى استكمال رحلة الاستثمار والمضي قدمًا في تنفيذ أفكارهم.

الكشف عن المشاكل التجارية والفرص الاستثمارية

تقوم دراسة الجدوى بالكشف عن مناطق الخلل والمخاطر والتحديات المتوقعة ثم تضع خططًا للطوارئ واستراتيجيات للتعامل مع كل ما يهدد المشروع، ولا تقف فوائدها عند هذا الحد فقط، بل تعمل الدراسة على تحديد الفرص المحتملة وإظهار نقاط القوة التي من المفترض استغلالها لتحقيق أكبر قدر من العوائد المالية والأرباح.

رفع مؤشرات نجاح المشروع

تساعد دراسات الجدوى على تعزيز ورفع مؤشرات نجاح المشروع؛ فمن خلال المعلومات المفصلة التي يتم جمعها (المعلومات التسويقية، والفنية، والمالية، والتقنية، والقانونية، والبيئية) نتعرف على الكثير من مفاتيح النجاح وفهم احتياجات العملاء وفجوات السوق وثغرات المنافسين بشكل أفضل، وبالتالي صياغة الاستراتيجيات وخطط العمل التشغيلية المناسبة التي يمكن اتباعها من أجل وضع المشروع على مساره الصحيح؛ المسار الذي يمكنّه من تحقيق نسب الربحية المطلوبة والاستدامة.

كفاءة تخصيص الموارد

تقوم دراسة الجدوى بوضع جدول زمني يتضمن جميع مراحل المشروع التشغيلية، ومن خلال هذا الجدول نستطيع معرفة الموارد المالية اللازمة لكل مرحلة.

طريقة عمل دراسة الجدوى بطريقة احترافية

لتتمكن من عمل دراسة جدوى اقتصادية بشكل احترافي يجب اتباع مجموعة معينة من الخطوات أو منهجًا محددًا يضمن التسلسل المنطقي وأن تؤدي المقدمات فيه إلى النتائج. وهناك مجموعة من العناصر التي يجب توافرها في دراسة الجدوى الاحترافية، من أهمها:

وصف المشروع (Project Description)

خلال هذا الجزء تتم بلورة فكرة المشروع المقترح وصياغة أهدافه الاستراتيجية كما يتم تناول منتجات المشروع أو خدماته بالإضافة إلى الميزات التنافسية ومدى حاجة السوق لها.

دراسة الجدوى التسويقية (Market Study)

يمثل هذا المحور من دراسة جدوى المشاريع أساس دراسة السوق والمنافسين والعملاء المستهدفين، حيث يتناول حجم العرض والطلب والفجوة التسويقية وحصة المشروع المتوقعة فضلاً عن تحليل أبرز المنافسين ونقاط قوتهم ونقاط ضعفهم وما هي الفرص والتحديات التي قد تعيق عمل المشروع في المستقبل كما يتناول هذا الجزء العملاء المستهدفين، ومكانهم الجغرافي، وتفضيلاتهم، ومتوسطات دخلهم وإنفاقهم وغيرها من الأمور التي تساعد على تقسيم السوق إلى شرائح والتوجه إلى الشريحة المقصودة والمستهدفة بالرسالة التسويقية.

دراسة الجدوى الفنية (Technical Study)

هي المسؤولة عن موقع المشروع، وبنيته التحتية الأساسية، وتصميماته الهندسية والمساحات الداخلية كما تتناول هذه الدراسة الشروط والتراخيص اللازمة للمشروع وجميع المراحل اللازمة لتنفيذه مع وضع جدول زمني يخص كل مرحلة. وتتولى الدراسة أيضًا تقدير التكاليف الرأسمالية على الأصول ومصاريف التأسيس والتكاليف التشغيلية السنوية مع تقدير حجم القوى العاملة للمشروع ورواتبهم. وتعد دراسة الجدوى الفنية المسئولة عن مستلزمات المشروع من الآلات والمعدات وخطوط الإنتاج والمواد الخام وغير ذلك.

دراسة الجدوى المالية (Financial Study)

تقوم هذه الدراسة بتحليل جوانب المشروع المالية، وتعمل على بيان رأس المال الثابت، ورأس المال العامل، ورأس المال المستثمر. وتتناول أيضًا حجم الإيرادات والتكاليف الكلية المتوقعة للمشروع على مدار عمره الإنتاجي. كما تُقدم تحليلات شاملة لكافة المؤشرات المالية المهمة المرتبطة بالمشروع، ومن بينها: نقطة التعادل، والقيمة الحالية للتدفقات النقدية، ومعدل العائد الداخلي للمشروع، وفترة الاسترداد.

دراسة الجدوى الاقتصادية (Economics Study)

تتناول بنود هذه الدراسة الحالة الاقتصادية العامة لأي دولة يتم المشروع على أرضها؛ فتهتم بسعر الصرف، ومعدل التضخم والبطالة، وسعر العملة، والتصنيف الائتماني، والميزان التجاري، والناتج المحلي، وغير ذلك. وتعتبر نتائج هذه الدراسة هامة لأي مستثمر إذ تساعده على تقييم المخاطر والتخطيط المالي السليم للمشروع وتبني استراتيجيات مناسبة إزاء التحديات المتغيرات الاقتصادية.

دراسة الجدوى القانونية (Legal Study)

قوام عمل هذه الدراسة جمع المعلومات القانونية والتشريعية ذات الصلة بنشاط المشروع المقترح وتحليل كافة اللوائح والتصاريح التي تمس عمل المشروع بدءًا من تأسيسه حتى تشغيله. وعن طريق نتائج هذه الدراسة يكون بإمكان المستثمر معرفة الأمور المتعلقة بتراخيص بدء النشاط، والمستندات المطلوبة من الجهات التمويلية للإقراض، وصياغة عقود العمل والشراكات… إلخ. وتضمن دراسة الجدوى القانونية استيفاء المشروع للقوانين والتشريعات الخاصة بالدولة.

دراسة الجدوى البيئية (Environmental Study)

تركز الدراسة البيئية على تحليل وتقييم تأثير المشروع على البيئة المحيطة به وفحص التأثيرات البيئية التي قد يُسببها، مثل التلوث، واستهلاك الموارد الطبيعية، وكيفية الحد من هذه التأثيرات، وتحديد التدابير الوقائية التي يجب اتخاذها للحفاظ على البيئة والامتثال للتشريعات الخضراء واللوائح البيئية المعتمدة محليًا ودوليًا.

اضمن نجاح مشروعك الاستثماري بطلب دراسة الجدوى الآن

ما هي أهمية دراسة الجدوى بالنسبة للمستثمر؟

  • توضح التكاليف والإيرادات المتوقعة ونسب الربحية ومعدل العائد على الاستثمار والكثير من المؤشرات المالية الأخرى.
  • تضمن الاستغلال الأمثل للموارد سواء أكانت هذه الموارد (مالية، مادية، بشرية، تكنولوجية).
  • تعظّم قيمة العائد على الاستثمار.
  • تقلل من هدر الوقت والمال.
  • تحدد البرامج التمويلية المناسبة للمشروع وأهم جهات التمويل الداعمة للقطاع التابع له المشروع.
  • تمنح دراسة الجدوى المستثمرَ رؤية مستقبلية لكافة محاور المشروع التسويقية والفنية والمالية والاقتصادية كما توضح الظروف السياسية التي قد تؤثر على عمل المشروع؛ ولا شك أن ذلك يجعل المستثمر مستعدًا ومتأهبًا لأي تغيير قد يحدث.
  • تحدد حجم المشاكل والتحديات التي قد يواجهها المشروع، وتعطي أفضل الحلول للتعامل معها مستقبلاً.
  • تفاضل بين الفرص الاستثمارية المتاحة وتدل المستثمرين على الطريقة المثلى لانتهازها.
  • تضع خططًا مضمونة للتوسعات المستقبلية.
  • تساعد على تبني الاستراتيجية التسويقية المناسبة وتحدد القنوات المثلى للترويج والإعلان.

ما هي خصائص دراسة الجدوى وأهم سماتها؟

يجب أن تتوافر في دراسة جدوى عدة شروط، أهمها:

  • أن تكون حيادية وموضوعية فتعرض جميع الإيجابيات والسلبيات في المشروع.
  • أن تكون معلوماتها واضحة ودقيقة ولا تحتمل كلماتها وتوصياتها أكثر من معنى.
  • لا بدَّ أن تكون الدراسة مُلٍمة بالبيئة الداخلية والخارجية للمشروع، وكاشفة لكل العوامل المؤثرة على نجاح المشروع أو فشله.
  • أن تكون الإحصائيات والبيانات الواردة بها مُحدَّثة.
  • أن تكون الدراسة قادرة على التنبؤ بالمستقبل استنادًا إلى معلومات حقيقية.
  • يجب أن تكون الدراسة شاملة؛ فتغطي المحاور التسويقية للمشروع والمحاور الفنية والمالية والقانونية والبيئية وغيرها.

أنواع دراسة الجدوى والفرق بين دراسة جدوى المشروع المبدئية والتفصيلية

دراسة الجدوى المبدئية/ الأولية

هي دراسة أو تقرير أولي يقيّم الفكرة الاستثمارية ويوضح الخطوط العامة للمشروع، وتهتم هذه الدراسة بالإجابة عن بعض التساؤلات، يأتي على رأسها:

  • ما هي فكرة المشروع؟ وهل تتوافق الفكرة مع التشريعات والسياسات المعمول بها في الدولة؟
  • هل حصة المشروع من الفجوة التسويقية مشجعة على الاستثمار؟
  • هل باستطاعة المنتج أو الخدمة المقترحة مزاحمة منتجات المنافسين أو خدماتهم في الأسواق؟
  • ما هي التكاليف والإيرادات المتوقعة من المشروع؟
  • هل المستلزمات الفنية للمشروع متاحة؟
  • هل الأيدي العاملة الموجودة في السوق المحلي مؤهلة؟ وهل تمتلك من المهارة والخبرة ما يجعلها من عناصر إنتاج المشروع المقترح؟

جدير بالذكر أن نتائج الدراسة المبدئية تعد الضوء الأخضر للشروع في إعداد دراسة الجدوى التفصيلية الشاملة.

دراسة الجدوى التفصيلية

تقيّم الدراسة التفصيلية المشروع بأكمله من جميع نواحيه التقنية والتسويقية والاقتصادية والمالية، وعلى ضوء نتائجها يتخذ المستثمرون وأصحاب المصلحة القرار النهائي بشأن تنفيذ المشروع من عدمه. وتعتبر هذه الدراسة أكثر تفصيلاً وتكلفتها أعلى من الأولى وتحتاج إلى وقت أطول من سابقتها.

نموذج دراسة الجدوى

الملخص التنفيذي لدراسة الجدوى

اسم المشروع
الموقع الجغرافي للمشروع
اسم الجهة المالكة للمشروع
القطاع الاقتصادي التابع له المشروع
وصف المشروع وأهدافه وميزاته التنافسية
الوضع القانوني للمشروع
محتويات الملخص التنفيذي في دراسة الجدوى

المؤشرات والنتائج العامة للمشروع

المؤشرات المالية العامة
المؤشرات التسويقية العامة
المؤشرات الفنية العامة
المؤشرات والنتائج العامة في دراسة الجدوى

دراسة المنتجات أو الخدمات

وصف المنتج أو الخدمة
مميزات المنتج أو الخدمة
ما أسباب طرح المنتج أو الخدمة في السوق؟
سياسات يجب اتباعها في المنتج أو الخدمة
المنتجات أو الخدمات في دراسة الجدوى

الأداء الاقتصادي للدولة

مؤشرات الاستقرار الاقتصادي
قيمة ومعدلات نمو الناتج المحلي الإجمالي (النفطي- غير النفطي)
حجم مساهمة القطاعات في الناتج المحلي الإجمالي
نسبة الدين الحكومي للناتج المحلي
معدل التضخم
معدل البطالة
ميزان المدفوعات
الميزانية العامة وهيكلتها
الميزان التجاري
الاستثمارات الأجنبية المباشرة وغير المباشرة
الاحتياطي من النقد الأجنبي
نظام سعر صرف العملة
تصنيف اقتصاد الدولة
القيود على تحويلات العملة والمعاملات البنكية وسهولتها
التصنيف الائتماني للدولة
السياسات الضريبية
مؤشرات الأداء الاقتصادي للدولة التي يقام المشروع على أرضها

الجدوى التسويقية

حجم السوق

دراسة الهرم السكاني
التعداد المتوقع للسكان
مسح إنفاق الفرد والأسرة
متوسط الإنفاق الشهري على السلع والخدمات
حجم الطلب على منتجات أو خدمات المشروع
دراسة حجم الفجوة التسويقية
دراسة حصة المشروع من حجم الفجوة
تقييم حجم السوق في دراسة الجدوى

دراسة المنافسين

أسماء المنافسين
عناوين المنافسين ووسائل التواصل
الخدمات التي يقدمها المنافسون
التحليل الرباعي (SWOT analysis)
استراتيجية التسعير
تحليل المنافسين في دراسة الجدوى

خطة الترويج المقترحة

أهداف الترويج
الرسائل التسويقية
قنوات الترويج المناسبة
ميزانية الترويج
الجدول الزمني للأنشطة الترويجية
مؤشرات قياس الأداء الترويجي
خطة الترويج المقترحة في دراسة الجدوى

الجدوى الفنية

اشتراطات المشروع
التراخيص
الموقع والتجهيزات
الطاقة اللازمة لتشغيل المشروع
الأيدي البشرية العاملة
المواد الخام وخطوط الإنتاج
مراحل تنفيذ المشروع
الجدول الزمني للمشروع
التكاليف الرأسمالية للمشروع
التكاليف التشغيلية للمشروع
المخاطر الفنية التي قد تواجه المشروع
استراتيجية التخفيف من المخاطر والحلول المقترحة
بيانات دراسة الجدوى الفنية

الجدوى المالية

الافتراضات المالية
رأس المال الثابت FIXED CAPITAL
رأس المال التشغيلي WORKING CAPITAL
إجمالي رأس المال المستثمر
هيكل التمويل
جدول السداد “في حالة وجود قرض”
حجم الإيرادات المتوقعة
قائمة الدخل التقديرية
قائمة المركز المالي للمشروع
قائمة التدفقات النقدية
نقطة التعادل للمشروع
معدل العائد الداخلي على الاستثمار IRR
معدل العائد على الاستثمار ROI
فترة الاسترداد
صافي القيمة الحالية للمشروع NPV
تحليلات الحساسية
بيانات دراسة الجدوى المالية

الجدوى التنظيمية

القوى العاملة للمشروع
الهيكل التنظيمي والمهام الوظيفية لكل فرد عامل
إجراءات التشغيل القياسية
بيانات دراسة الجدوى الإدارية

تحليل مخاطر المشروع

عرض جميع المخاطر الخاصة بالمشروع (تسويقية، فنية، مالية، إدارية، بيئية، قانونية)
استراتيجيات إدارة المخاطر
تقييم المخاطر في دراسة الجدوى

التقرير النهائي

التوصيات
النتائج النهائية
التقرير النهائي في دراسة الجدوى

ما الفرق بين دراسة الجدوى والتخطيط الاستراتيجي للمشروع؟

دراسة الجدوى عملية تحليلية، ينصب اهتمامها على مشروع محدد بغرض تقييم جدواه الاقتصادية والمالية والتنظيمية والتسويقية والبيئية والاجتماعية، وتهدف إلى بيان ما إذا كان المشروع يستحق الاستثمار أم لا. وتختلف عن التخطيط الاستراتيجي في أن نطاقها الزمني قصير أو متوسط المدى وهي إذ تقوم بتحليل المنافسين والسوق والمستهلكين والتكاليف والإيرادات وبقية العوامل ذات الصلة فإنما تفعل ذلك من أجل شيء واحد ألا وهو  اتخاذ القرار الاستثماري الصائب المبني على دلائل وبراهين. أمّا التخطيط الاستراتيجي فينصب اهتمامه على المؤسسة أو المنظمة العاملة ككل ويهتم بوضع الأهداف بعيدة المدى، وهو إذ يتناول البيئة الداخلية والخارجية لمشروع ما ويدرس الفرص والتهديدات ونقاط القوة والضعف فإنما يفعل ذلك بغرض وضع خطة عمل للوصول إلى الأهداف المرجوة.

هل خطة العمل هي نفسها دراسة الجدوى؟

تعتبر دراسة الجدوى خطوة يتم اتخاذها قبل تنفيذ المشروع، تستهدف جمع المعلومات والبيانات والإحصائيات اللازمة لتقييم إمكانية نجاح المشروع. وبناء على توصياتها وتقريرها النهائي نكون قد امتلاكنا ما يلزم للحكم على جدارة تنفيذ المشروع من عدمها (تركز دراسة الجدوى على الجوانب الفنية والمالية والتسويقية والاقتصادية ونطاقها الزمني قصير المدى). أمّا خطة العمل فهي وثيقة تصف خطوات تنفيذ المشروع بشكل تفصيلي، وتحدد العمليات التشغيلية التي يجب تنفيذها ومتابعتها دوريًا لتحقيق أهداف الاستثمار (تركز خطة العمل على أهداف المشروع ونطاقها الزمني طويل المدى).

للمزيد حول الفرق بين دراسة الجدوى وخطة العمل

ما الفرق بين دراسة الجدوى ودراسة السوق؟

دراسة السوق تركز على فهم السوق بشكل عام، بما في ذلك حجميْ العرض والطلب والشريحة المستهدفة وتفضيلاتها، والمنافسين ونقاط قوتهم وضعفهم، والميزة التنافسية للمنتجات أو الخدمات المقترحة، والاستراتيجيات التسويقية، والقنوات الترويجية. وتعد دراسة السوق عنصرًا من عناصر دراسة الجدوى_ أي أنها جزء من كل؛ فدراسة الجدوى شاملة حيث تتناول بقية الجوانب الأخرى المتعلقة بالمشروع (مالية، تكنولوجية، بيئية، اقتصادية) إضافة إلى الجوانب التسويقية بكل تأكيد.

ما الفرق بين دراسة الجدوى ونموذج العمل التجاري؟

فيما سبق، عرفنا الأمور التي تهتم بها دراسة الجدوى، وتنظر إليها بعين الاعتبار؛ كالجدوى التسويقية والجدوى المالية، والجدوى الفنية، والجدوى البيئية وغيرها. وعرفنا كذلك أن الغرض الذي يدفع الأفراد المستثمرين والشركات والمنشآت لعملها وطلبها هو قياس إمكانية تنفيذ المشروع على الأرض. ولكن، ما هو نموذج العمل التجاري؟

يُعرّف نموذج العمل التجاري بأنه الأسلوب الذي تتبعه المؤسسات في إيجاد قيمة ما، وتحقيقها، والاستفادة منها. وهو مخطط يهتم بالقيمة والربح، ومكوناته كما يلي: (القيمة المقترحة، شرائح العملاء، قنوات التوزيع، العلاقة مع العملاء، مصادر الإيرادات، الموارد الأساسية، الأنشطة الأساسية، هيكل التكاليف، الشركاء الرئيسيون).



مقالات مشابهة

مراحل إنشاء مشروع مصنع خرسانة جاهزة

من خلال هذا المنشور، سنتعرف على المراحل الأساسية لبناء مشروع مصنع خرسانة جاهزة كما سنتطرق إلى مميزات إنشاء المصنع في المملكة العربية السعودية ولماذا عليك الايتعاد عن الهواة عند طلب دراسة جدوى مصنع خرسانة جاهزة والتعامل مع شركة رائدة وموثوقة كشركة مشروعك للاستشارات. تُعَدُ الخرسانة الجاهزة من بين العناصر الأساسية في البناء الحديث؛ حيث تتمتع […]

قراءة المزيد

دليلك الشامل لفهم استراتيجيات المزيج التسويقي

في خضم المنافسة الشرسة التي تسود عالم الأعمال اليوم، بات من الضروري على الشركات امتلاك استراتيجيات تسويقية فعّالة تضمن لها البقاء والتقدم. ويُعدّ المزيج التسويقي أحد أهمّ هذه الاستراتيجيات، فهو بمثابة أداة متكاملة تمكن الشركات من تحديد وتوجيه جهودها التسويقية بشكلٍ دقيق لتحقيق أهدافها المرجوة. ويعكس المزيج التسويقي مجموعة القرارات التي تتخذها الشركة فيما يتعلق […]

قراءة المزيد

تعرّف على أفضل 7 مشاريع زراعية مربحة في عام 2024

في هذا المقال، سنلقي الضوء على أفضل 7 مشاريع زراعية مربحة يمكن أن تكون الاختيار الأمثل للمستثمرين في عام 2024، وسنقدم أهم الإحصائيات التي توضح حجم السوق العالمي للزراعة مما يجعل المستثمرين على اطلاع دائم بأحدث المؤشرات، والبيانات اللازمة لدخول الأسواق. لا يخفى على أحد أن القطاع الزراعي واحد من أهم القطاعات الاقتصادية في العالم، […]

قراءة المزيد

كيف تساهم الزراعة المائية في تحسين إنتاجية المحاصيل وتوفير الموارد الطبيعية؟

من خلال هذا المقال، سنتعرف معًا على مفهوم الزراعة المائية وفوائدها وأبرز الأنظمة والتقنيات التي تقوم عليها، وذلك لإيضاح مدى تأثيرها الإيجابي على البيئات المختلفة والمجتمعات، وكيف تساهم بشكل فعّال في تعزيز الأمن الغذائي والاستدامة البيئية. لا خلاف على أن الزراعة تعتبر واحدة من أهم الأنشطة الحيوية التي تضمن للإنسان أمنه الغذائي وتحافظ على التوازن […]

قراءة المزيد