راسلنا على الواتس اب
تم نشرة17 يونيو 2018 لا يوجد تعليقات 664 مشاهدة
كيفية عمل دراسة جدوى ؟

كيفية عمل دراسة جدوى ؟

إن تعلم كيفية عمل دراسة جدوى لهو أمرا ضروري  لراغبي الدخول  في مجال الاستثمار, ولا يغني ذلك إيضا إلى الاستعانة بمكتب دراسة جدوى ولكن تمكن المُستثمر من إتخاذ خطوات صحيحة على طريق الاستثمار السليم, فتعلم كيفية عمل دراسة جدوى يدعم نجاح المشاريع الاستثمارية , حيث أن قيام واستمرارية أي مشروع يتطلب الأخذ بعين الاعتبار احتياجاته ومتطلباته المختلفة من النواحي التسويقية والفنية والمالية، ودراسة الجدوى تهدف من خلال عناصرها الثلاثة: دراسة السوق، والدراسة الفنية، والدراسة المالية إلى التعرف على تلك المتطلبات والاحتياجات.

فعند الشروع في عمل دراسة جدوى فأول ما يولي الاهتمام به هي  دراسة السوق التي تثعتبر واحدة من أهم العناصر الأساسية في دراسة الجدوى الاقتصادية  التي يُعتمد عليها في اتخاذ  قرار باستكمال العناصر المُتبقية في الدراسة أم لا,حيث يتم فيها تحديد مدى استيعاب السوق للسلعة بمعرفة حجم الطلب المتوقع عليه، وذلك من خلال دراسة من هم المستهلكون، الكميات المستهلكة وتوقعات زيادة أو نقصان الطلب على السوق, و تحديد الحصة في السوق من خلال مقارنة الكمية المعروضة من السلع والكمية المطلوبة من خلال مقارنة الكمية المعروضة من السلع والكمية المطلوبة من خلال فهم أساليب المنافسة المتبعة, وبيان حجم المبيعات آخذين بعين الاعتبار سياسة التسعير، وجودة الإنتاج وأسلوب التوزيع والترويج.

لذا فأهمية دراسة الجدوى التي تكمن في توضيحِ كافّة الأفكار أو التفاصيل الخاصة بالمشروع لسهولة التّعامل معه ومُساعدة المستثمرين على الاختيار بين الفُرَص المُتاحة لاستثمارِ المشروع بطريقةٍ صحيحة ,حيث تُعد النّتائج التي يتم الوصول لها من خلال دراسة الجدوى وسيلة لمُتابعة المراحل الخاصة بتنفيذ المشروع وتحقيق الأهداف المُترتبة على المشروع، والتي تؤدي  إلى الحصول على منفعة ماديّة، أو الوصول إلى نتيجة مُعينة العملُ على تحديدِ المصادر المُناسبة لتوفير الدّخل الخاصّ بالمشروع.تحث كل مُستثمر أو مُتخذي القرار إلي معرفة كيفية عمل دراسة جدوى.

هناك مراحل لتعلم كيفية عمل دراسة جدوى  ففي البداية لابد لك أن يكون مُتاح لك الفكرة الاستثمارية للمشروع أي بادر في ذهنك واستقر فكرة المشروع, حيث تعتبر هذه المرحلة من اهم المراحل لتعلم كيقية عمل دراسة جدوى مشروع استثماري ناحج, فالمشروع يمر منذ بدايته كفكرة وحتى مرحلة تقييمه بعد التنفيذ بالعديد من المراحل فهناك مايُسمى بما قبل الاستثمار وهذه المرحلة هي المرحلة الأساسية والتي تقوم على تقييم مدى ملائمة المشروع قبل الشروع في التنفيذ, فيوقف دراسة جدوى مشروع ما على طبيعة المشروع وحجمه والظروف المُحيطه به, وتنحصر أهمية هذه المرحلة في إنها توفر الأساس الذي يستند عليه متخذي القرار لاتخاذ قرار القيام بالاستثمار من عدمه أي بقبول المشروع أو رفضه, كما أن هذه المرحلة تقوم على سهولة الترويج للمشروعات الإستثمارية التي تقترحها هيئات حكومية أو غرف التجارة والصـناعات أوالهيئات الدولية, حيث أن دراسة جدوى مشروع مسبقآ يجنب ويفادي الانتقال المباشر من فكرة المشروع إلى دراسات التنفيذ دون بحث وتحليـل للفرص الإسـتثمارية خطوة خطوة أو التمكن من عرض حلول بديلة.

كما إنه يوفرصورة أوضح وأدق لمؤسسات التمويل الوطنية والدولية لصلاحية المشروع، فانخفاض نوعيـة دراسة الجدوى المقدمة يؤدي إلى عدم موافقة الجهات المختصة أو البنوك على مشروعات جيـدة، وذلـك لعدم وضوح صورة المشروع في الدراسة المقدمة, ومن هنا نستطيع أن نقول أن هذه المرحلة من أهم مراحل تنفيد دراسة جدوى مشروع ما والتي يتحدد من خلالها ما إذا كان المشروع قابل للتنفيذ واستكمال المراحل الأخرى, أو رفضه والبحث عن دراسة جدوى مشروع أخر,ويتم فيها التنفيذ الفعلي للمشروع، حيث ينتقل المشروع من مجرد اقتـراح إلـى التنفيذ.ومرورا بهذه المراحل نكون قد تعرفنا على كيفية عمل دراسة جدوى.

اضف تعليق

هل تود الاشتراك في القائمة البريدية لاستقبال أجدد الدراسات والعروض ؟